التخطي إلى المحتوى

أعلن العميد الركن سمير الحاج ، الناطق باسم الجيش الوطني اليمني ، نجاح المرحلة الأولى من الخطة التي وضعت ، من أجل تحرير مدينة تعز الواقعة في جنوب اليمن

وأضاف الحاج ، أنه سيُعلن عن فتح خط الضباب الواقع في جنوب غرب المدينة خلال الساعات المقبلة ، والقيام مواصلة القيام بباقي المراحل من أجل تطهير مدينة تعز من قوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح ، وميليشيات الحوثي.

وفي سياق متصل ، ذكرت مصادر إعلامية مطلعة ، أن ثمانية عناصر من الجيش اليمني والمقاومة الشعبية لقوا حتفهم وجرح 18 آخرون ، بالإضافة إلى مقتل أكثر من خمسين مقاتلا من قوات صالح والحوثي ، خلال إشتباكات عنيفة دارت في محافظة تعز.

من جانب آخر ، فقد قامت قوات صالح والحوثي التي تتمركز في سوفتيل والسلال وتبة الجعشاء في شرق المدينة بالإغارة على معسكر المكلكل ، الذي يتميز بكونه إستراتيجيا قبل أن ينجح الجيش اليمني مدعوما بالمقاومة من السيطرة عليه يوم أمس الجمعة 19 أغسطس آب مساءا حسب نفس المصادر.

وللإشارة ، فإن قوات صالح وميليشيات الحوثي كان يسيطرون على معسكر المكلكل ويتحصنون به منذ عام ونصف ويستغلونه في قصف الأحياء الشرقية لمدينة تعز ونقاط تمركز المقاومة ، بإستخدام الأسلحة الثقيلة ليلا ونهارا منذ سنة ونصف.ويعد المركز آخر نقاط الحوثي وصالح في هذه المنطقة