التخطي إلى المحتوى

عقب أيام قليلة من وفاة ابنه الوحيد وهو في ريعان شبابه الفنان الشاب هيثم أحمد زكي يوم 7 من نوفمبر يشاء القدر ويصادف اليوم 18 نوفمبر ذكرى ميلاد النمر الأسود والعبقري الأسمر الإمبراطور أحمد زكي.

في مثل هذا اليوم ولد أبرز نجوم الفن وعمالقة الزمن الجميل الفتى الأسمر أحمد زكي عام 1949 بمدينة الزقازيق، وكان الابن الوحيد لوالده الذي توفى عقب ولادته، وتزوجت أمه فرباه جده.

وبعد عدة محاولات استطاع النجم أحمد زكي أن يحفر اسمه بين أهم نجوم الفن والتمثيل، ويلمع في سماء النجومية والشهرة، وأصبح من أشهر النجوم الكبار منذ زمن طويل وحتى الآن، فكانت اولى بطولاته المطلقة من خلال فيلم “شفيقة ومتولي” مع السندريلا سعاد حسني، لتتوالى أعماله السينمائية وتصبح من أبرز الأفلام في تاريخ السينما المصرية.

وقام النجم أحمد زكي بتقديم عدد كبير من الأدوار السينمائية من أشهرها دور البواب في “البيه البواب”، “الإمبراطور”، والظابط في “زوجة رجل مهم”، والرئيس في”ناصر 56″، “السادات”، والمطارد في “الهروب”، والمحامي في “ضد الحكومة”، والدجال في “البيضة والحجر”، والسواق في “سواق الهانم”، والوزير في “معالي الوزير”، و”الطيار” في الرجل الثالث”، ليرحل عنا بعد صراع طويل مع سرطان الرئة في مايو 2005 تاركا هذا الرصيد الكبير من أعماله الفنيه.