التخطي إلى المحتوى

بعد الهجوم الاذع الذي تعرض له الفنان والملحن الشاب محمود العسيلي مؤخرا بسبب توبيخه لأحد معجبيه الذي طلب منه أن يلتقط صورة معه، ورفض بطريقة أحرجته أمام الجميع، قرر الفنان محمود العسيلي أن يعتذر عما بدر منه، موضحاً سبب رفضه، ورده عليه بهذه الطريقة.

وقام الفنان محمود العسيلي بتدوين تغريدة له من خلال حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي على تويتر، وقال: أي فنان عارف إنه من غير جمهوره ولا حاجة وصفر عالشمال، وإن من تواضع لله رفعه.. بعتذر بشدة لكل الناس اللي اتضايقت من الفيديو اللي انتشر وبعترف إني كنت غير موفق تمامًا في اختيار الألفاظ، لكن الصورة والله ناقصة وكان كل نيتي عدم تمييز حد عن حد أثناء الحفلة.. أنا أسف مرة تانية”.

ثم قرر أن يوضح العسيلي موقفه وكتب عبر الإنستجرام: ” حاولت أقول للشخص اللي بكلمه إن ماينفعش عشان الناس دي كلها لازم تتصور ٣ مرات برا المايك، ولكن هو كان لحوح جدا وكان مصمم وكان صوته عالي جدا وبيزعق وأنا مش عارف أغني، فللأسف قلتله كده بحسن نية وكل الكلام ده مش باين في الفيديو.. اعتذار”، مضيفاً: “بعتذر لكل الناس اللي اتضايقت وأتمنى إني أكون عرفت أوضح الموقف”.

وعلى الرغم من اعتذار العسيلي عن تصرفه الحرج لأحد معجبيه، إلا أن الجمهور رد الصاع صاعين، ورفض تماما اعتذاره قائلين: “معاك واسطة عشان نقبل اعتذارك”، إشارة منهم على تعليق العسيلي عندما رفض أن يتصور مع هذا الشاب، قائلا له: “معاك واسطة عشان اتصور معاك”.

ويذكر أن الفنان محمود العسيلي لاقى هجوما شديدا من قبل الكثيرين الذين شعروا بالضيق والانزعاج الشديد منه، ومنهم بعض الفنانين والإعلاميين أبرزهم المغني رامي صبري، والإعلامية ريهام سعيد، في حين أن هناك البعض الذي تضامن معه منهم الفنان أحمد السعدني، وصلاح عبد الله، والإعلامي تامر أمين، وياسمين رئيس.