التخطي إلى المحتوى

فور وصول “باتريسيا” ابنة الفنانة الراحلة ناهد الشريف إلى مصر، حرصت على إحياء ذكرى وفاة والدتها، وقامت بزيارة قبر والدتها لأول مرة منذ وفاتها لأكثر من 38 عام، برفقة الإعلامية الشهيرة بوسي شلبي.

حيث شاركت بوسي شلبي بصورة لها جمعتها بابنة الراحلة ناهد الشريف “باتريسيا”، من خلال حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي على الانستجرام، وظهرت باتريسيا في الصورة وهي في حالة انهيار شديد عند زيارتها الاولى لقبر والدتها.

وأكدت الإعلامية بوسي شلبي أن هذه اللحظات التي تمر بها ابنة الفنانة الراحلة ناهد الشريف تعد من أصعب اللحظات في حياتها، خاصة وهذه هي المرة الأولى التي تزور فيها قبر والدتها منذ وفاتها.

كما وتداولت بوسي شلبي مقطع من الفيديو يظهر البرومو الاعلاني لحلقة برنامجها التلفزيوني “أحلى النجوم”، والتي تستضيف من خلالها باتريسيا ابنة ناهد الشريف لتتحدث عن حياتها ووالدتها إحياءا لذكراها.

حيث توفيت الفنانة ناهد الشريف في يوم 7 من أبريل عام 1981 بعد إصابتها المريرة بمرض السرطان، وتركت ابنتها الوحيدة باتريسيا وهي في عمر ال4 سنوات، وتولت تربيتها خالتها شقيقة ناهد الشريف.