التخطي إلى المحتوى

تعرضت الممثلة الأمريكية ميجان ماركل للانتقاد اللاذع بعد اطلالتها الأخيرة التي ظهرت بها أثناء جولتها مع زوجها حفيد ملكة بريطانيا الأمير هاري، مما اعتبرها البعض أنها كسرت قواعد الأسرة الملكية وهذا بسبب ارتدائها لتنورة مثيرة وشفافة كشفت مناطق من جسدها.

حيث القتطت الفنانة الأميريكية وزوجة الامير هاري ميجان ماركل مجموعة من الصور الفوتوغرافيه أثناء جولتها الأخيرة التي ظهرت فيها بإطلالة مثيرة، حيث ارتدت تنورة باللون الكحلي تحت توقيع دار الأزياء العالمية Givenchy وكانت هذه التنورة السبب في انتقادها بشكل كبير.

حيث أظهرت التنورة جسد ميجان ماركل بشكل كامل لأنها شفافة مما أثارت حالة من الجدل الشديدة وتحولت إلى محط اهتمام الكثيرين، مدعين أنها لم تلتزم قواعد القصر الملكي الذي يرفض هذا الأمر تماما.

ويذكر أن ميجان ماركل وزوجها الأمير هاري كانوا في جولة خارج البلاد استغرقت حوالي أسبوعين، وحين ظهورها بهذه التنورة الكحلي المثيرة فقد اختتمت جولتها ليكون هو اليوم الأخير من جولتهما التي تضمنت زيارة مدة متعددة منها نيوزيلندا، واستراليا، وفيجي.