التخطي إلى المحتوى

تداول الكثيرين اليوم أنباء عن احتمالية تعرض جوجل إلى غرامة مالية حيث تستعد المفوضية الأوربية إلى القيام بإعلان وتسليم القرار الذي قامت باتخاذه، عقب التحقيق في مكافحة الاحتكار الخاص بنظام تشغيل الأندوريد في الهواتف المحمولة، وهي تتبع شركة جوجل عملاقة محركات البحث، مما جعل الكثيرين من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن إمكانية تعرض الشركة إلى غرامة مالية جديدة.

سبب تعرض جوجل إلى غرامة مالية

يرجع سبب تعرض جوجل إلى غرامة مالية جديد لإساءة الاستخدام على سيطرة الشركة على منصة الهواتف المحمولة، وهو الأمر الذي يجعل هناك معاناة للمنافسين للشركة في ظل هذه السيطرة على السوق، وأشار البعض أن قرار المفوضية الأوربية قد يكون غرامة مالية، وأيضا إلزام شركة جوحل بالقيام بإزالة القيود المفروضة على التطبيقات التي تنافس بها الشركة مما يسمح لمزيد من المنافسة بينها وبين المنافسين الآخرين.

تعرض جوجل إلى غرامة مالية

أشارت الأنباء أن احتمالية تعرض جوجل إلى غرامة مالية تفوق قيمة الغرامة المالية التي سبق، وفرضها على شركة جوجل من قبل المفوضية الأوربية، وكانت 2.7 مليار دولار، وعلى أن تكون القيمة الحالية أكثر من السابقة، وأشار المفوض أن جوجل تقوم بمنع الشركات الأخرى من عرض المزيد من التطبيقات الأخرى، والمنافسين وهو ما يشير إلى استمرار الشركة في السيطرة والاحتكار لمنصة الهواتف المحمولة على الرغم من تعرضها إلى غرامة مالية ضخمة عام 2016 جراء الأمر نفسه، ومن المتوقع أن يعلن عن الغرامة الجديدة في شهر يوليو القادم.