التخطي إلى المحتوى

يبدو أن شركة مايكروسوفت أمامها دور كبير من الأعمال التطويرة لمتصفحها Edge والعمل على اقناع مستخدميها بأهمية وضرورة القيام بالانتقال إلى هذا المتصفح، وخصوصا في ظل المنافسة الكبيرة الموجودة من قبل جوجل كروم وفيرفوكس واوبرا بالإضافة إلى سفاري.

فمن المتعارف عليه بأن هذا المتصفح يعتبر من أفضل المتصفحات التي تعمل في مجال توفير البطارية ضمن الحواسيب المحمولة كما أن الشركة ترغب بمنحه دور مهم وكبير في مجال مكافحة الفيروسات وحماية المستخدمين، ويعود هذا الأمر من خلال مميزة مبتكرة تقوم الشركة بالعمل عليها منذ أشهر تدعى Windows Defender Application Guard.

وتعتبر هذه المميزة حصرية وبشكل خاص عبر هذا المتصفح الأمر الذي يترتب عليه تفوق بشكل كبير على منافسيه، لكونها تجعله يقوم عبر جهاز افتراضي غير حقيقي ما يمنع الفيروسات القيام بالعمل على تنفيذ أوامرها وكذلك البرمجيات الخبيثة التي تتسلل من المتصفحات إلى حواسيب المستخدمين، وتتوفر هذه المميزة ضمن أحدث الاصدارات الخاصة بويندوز 10.

وعلى الرغم من المميزة الكبيرة التي تحققها هذه الإضافة إلا انه يتواجد ضمنها أمر سلبي تعمل الشركة على القيام بالتخلص منه، وهي تسجيل المعلومات ومنها سجل الزيارات، بالإضافة إلى القيام بالعمل على تقليل من سرعة المتصفح، ولكن التقارير المختلفة تتحدث عن سعي الشركة في القيام بالعمل على التقليل من الأثار السلبية الخاصة بهذه الاضافة قبل إطلاقها بشكل رسمي.