التخطي إلى المحتوى

غاب اللاعب البرتغالي ونجم نادي ريال مدريد الأسباني المهاجم كريستيانو رونالدو ، عن التشكيلة المعلنة من طرف المدير الفني فرناندو سانتوس ، يوم الجمعة 26 أغسطس آب.

وسيكون على المنتخب البرتغالي حامل لقب كأس أمم أوروبا ” يورو 2016 ” هذا الصيف ، أن يفتتح مباريات تصفيات كأس العالم 2018 بروسيا أمام المنتخب السويسري ، بدون ” صاروخ ماديرا “.

من جانبه ، ذكر مدرب المنتخب البرتغالي أن غياب كريستيانو رونالدو عن قائمة اللاعبين جاء لأسباب صحية بحتة ، حيث أن اللاعب صاحب الـ 31 ربيعا لا يزال يتماثل للشفاء من الإصابة التي ألمت به في نهائي اليورو أمام المنتخب الفرنسي ، والتي خرج على إثرها في الفترة الأولى من المقابلة.

وضمت تشكيلة المنتخب البرتغالي ،كر كلا من الوافد الجديد أندريه سيلفا مهاجم نادي بورتو الذي لم يسبق له اللعب دوليا ولويس نيتو الذي يلعب في روسيا بالإضافة إلى المهاجم العائد من الإصابة التي حرمته من المشاركة في اليورو برناردو سيلفا.

وتحدث سانتوس عن إختياراته ، حيث قال أن المرحلة الحالية من الموسم غير عادية فالفرق عادت للبطولات لتوها وكان يسعى للمحافظة على بنية الفريق المشارك في بطولة أمم أوروبا بغض النظر عن اللاعبين الذين لا يزالون يتماثلون للشفاء.

كما أكد المدرب الوطني أن المنتخب البرتغالي لم يغلق الباب على أي لاعب وأن هناك لاعبين آخرين يمكنهم الإنضمام.