التخطي إلى المحتوى

إجتمع المدير الفني لنادي الزمالك الكابتن خالد جلال مع المستشار مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك من أجل وضع اللمسات الأخيرة والإتفاق النهائي على الراحلين والمعارين عن صفوف الفريق في الموسم المقبل.

حيث إستقر الكابتن خالد جلال على ضرورة التعاقد مع حارس جديد في حالة رحيل جنش بسبب رغبته في الحصول على فرصة للعب خاصة بعد التصريحات الأخيرة للاعب في وسائل الإعلام والتي أزعجت الكابتن خالد جلال، حيث أشار الاعب أنه يتعرض للظلم داخل جدران القلعة البيضاء.

وإستمرت سلسلة الراحلين بموافقة الكابتن خالد جلال بإعارة باسم مرسي مهاجم الفريق ولكن في حالة تلقي عرض خارجي يليق بالنادي وبالاعب، بالإضافة إلى الموافقة على رحيل محمد إبراهيم على سبيل الإعارة إلى خارج مصر من أجل إعطائه الفرصة من أجل العودة إلى مستواه وخاصة أنه يوجد الكثير من اللاعبين في نفس مكانه في الفريق، ولكن المستشار مرتضى منصور لم يوافق على رحيل اللاعب وأنه يرغب في إستمرار محمد إبراهيم داخل أسوار القلعة البيضاء.

أوضح اللاعب أحمد رفعت جناح نادي الزمالك رغبته في الرحيل علي سبيل الإعارة من أجل الحصول على فرصة جيدة للعب والعودة لمستواه مرة أخرى، وبدوره رحب الكابتن خالد جلال برحيل اللاعب بناء على رغبته.

قرر المدير الفني خالد جلال رحيل كل من: أحمد داوودا، وإسلام جمال، ومحمد الشامي، ونانا بوكو، ويري أن يجب أن يرحل محمد مجدي على سبيل الإعارة.

طلب الكابتن خالد جلال عودة اللاعب مصطفي محمد المعار إلى نادي طنطا، مع إستمرار إعارة بقية اللاعبين.

ولم يتحدد موقف كل من: محمد اشرف روقا، ومؤيد العجان.