التخطي إلى المحتوى

بعد خسارته للقبي كأس السوبر الأوروبي أمام نادي ريال مدريد ، وكأس السوبر الأسباني أمام نادي برشلونة ، بدأ نادي إشبيلية مبارياته في الدوري الأسباني لكرة القدم ، بفوز عريض أمام نادي إسبانيول بنتيجة ستة أهداف مقابل أربعة ، في إطار الجولة الأولى من الليجا يوم أمس السبت 20 أغسطس آب.

وكان نادي إسبانيول السباق إلى التهديف عبر اللاعب بابلو بياتي بعد مرور سبع دقائق فقط من اللقاء ، ليعادل بابلو سارابيا للنادي الأندلسي في الدقيقة 15 ويضيف زميله في الفريق لوسيانو فيتو الهدف الثاني في الدقيقة 22.

وتقدم نادي إسبانيول بهدفين آخرين عبر كل من هيرنان بيريز في الدقيقة 26 وفيكتور سانشيز  في الدقيقة 44 ، إلا أن نادي إشبيلية حقق التعادل من جديد عبر فيتو في آخر ثواني الشوط الأول من المباراة الجميلة والحماسية ، لتنتهي الفترة الأولى بالتعادل الإيجابي بثلاثة أهداف للجانبين.

ولكن الشوط الثاني كان مغايرا تماما بالنسبة لنادي إشبيلية ، الذي شكل هجومه مربط الفرص في تحقيق الإنتصار ، حيث سجل فرانكو فاسكويز الهدف الرابع في الدقيقة 54 ووسام بن يدر الهدف الخامس في الدقيقة 66 وهيروشي كيوتاكي في الدقيقة 74.

ولم يستفق نادي إسبانيول من هول الصدمة إلا في الدقيقة 80 من اللقاء ، بتذليله للفارق عبر اللاعب جيراردو مورينو ، لينتهي اللقاء الجميل بستة أهداف لنادي إشبيلية مقابل أربعة أهداف لنادي إسبانيول.