التخطي إلى المحتوى

في الوقت الذي تستمر فيه جهود قوات الإنقاذ من أجل إخراج المحاصرين من تحت الأنقاض ، في القرى الجبلية التي تعرضت للتدمير في إيطاليا جراء الزلزال ، وصلت حصيلة قتلى هذا الزلزال في وسط إيطاليا إلى 247 قتيلا وإصابة المئات ، من بينهم حالات حرجة.

من جانبها ، ذكرت إدارة الحماية المدنية في عاصمة البلاد روما ، أنه تم إحصاء 190 حالة وفاة في إقليم ريتي و75 أخرى في إقليم إسكولي بيتشينو ، مع وصول 368 حالة إصابة إلى المشافي من أجل تلقي العلاج.

وحسب توقعات وزارة الصحة الإيطالية ، فإن عدد القتلى جراء الزلزال من المنتظر أن يرتفع ، في حين أن الجهود مازالت مستمرة للبحث عن ناجين لم يعلم المصير والعدد بعد عنهم ، وذلك لوجود عدد كبير ممن زار المنطقة السياحية أثناء وقع الكارثة الطبيعية.

وجدير بالذكر ، فإن إيطاليا تعتبر من أكثر البلدان التي تكون عرضة للزلازل ، وذلك بسبب وجودها على خطي صدع حيث خلف زلزال منطقة لاكويلا أكثر من 300 قتيل قبل سبع سنوات.

ولم تعلن إدارة الحماية المدنية عن أي أرقام للمفقودين ، إلا أن سيرجيو بيريز عمدة قرية أماتريتشي ( وهي من بين القرى التي تعرضت للتدمير بشكل كامل ) ذكر أن هناك فندقا يحتوي على تسعين شخصا ، لم يتم إخراج سوى سبعة جثث من تحت أنقاضه.