التخطي إلى المحتوى

وصل عدد قتلى الزلزال الذي ضرب الأراضي الإيطالية صباح يوم الأربعاء 24 أغسطس آب ، إلى 38 قتيلا في حصيلة غير نهائية.

كما تعرضت بلدة أماترتيتشي والعديد من البلدات الجبلية الأخرى في وسط إيطاليا ، إلى دمار شبه كلي حسب ما أفادت به مصادر محلية.

وحسب السلطات الإيطالية ، فإن حصيلة القتلى مرجحة للإرتفاع خصوصا وقد بلغت قوة هذا الزلزال 6.2 درجة بمقياس ريختر.

كما تسبب الزلزال في خسائر مادية كبيرة للغاية ، تمثلت في تدمير أجزاء واسعة من بلدات عدة وكذلك إنهيار المنازل بشكل كلي أو جزئي مع محاصرة أعداد كبيرة من المدنيين تحت الأنقاض.

وذكرت مسؤولة بالدفاع الوطني الإيطالي خلال أحد المؤتمرات الصحفية ، أن هناك أعداد كبيرة من المدنيين لا يزالون تحت الأنقاض ، مع أعداد من المفقودين أيضا مع إمكانية إرتفاع الحصيلة من الضحايا.

ومازال نحو مئة شخص مفقودين محاصرين تحت أنقاض المنازل المدمرة ، في حي بيسكارا ديل تورنتو الموجود في إركواتا ديل تورنتو وهي من أكثر ثلاثة قرى تعرضت للتضرر.

وللإشارة ، فقد ضرب الزلزال في أولى ساعات صباح الأربعاء في منطقة جبلية تقع شمال شرق عاصمة البلاد روما حينما كان أغلبية السكان نائمين.

وقد سويت العديد من المنازل بالأرض بشكل كلي ، مع إغلاق طرقات تقع في قرى وبلدات تبعد عن روما ما يناهز 140 كيلو مترا.