التخطي إلى المحتوى

في إطار زيارته بشكل رسمي للمملكة العربية السعودية ، وصل جون كيري وزير الخارجية الأمريكية إلى مدينة جدة ، من أجل بحث الأوضاع في كل من سوريا واليمن.

ومن المنتظر أن تستمر الزيارة لـ 48 ساعة ، سيجتمع خلالها المسؤول الأمريكي مع عادل الجبير وزير الخارجية السعودي وعدد من وزراء الخارجية من دول مجلس التعاون الخليجي والمبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد بالإضافة إلى مساعد وزير الخارجية البريطانية لشؤون الشرق الأوسط توبياس ألوود.

وسيقوم وزير الخارجية الأمريكي بطرح عدد من المقترحات وذلك من أجل إستئناف محادثات السلام والخروج بحل في اليمن.

كما سيقوم وزراء خارجية مجلس التعاون الخليجي بالإطلاع على نتائج الإجتماعات الجديدة التي أجريت بين واشنطن وموسكو حول التعاون العسكري فيما يخص الملف السوري حسب ما ذكره أحد المسؤولين الأمريكيين الكبار.

من جانبها ، ذكر أكثر من مصدر دبلوماسي يمني أن الولايات المتحدة الأمريكية تسعى لإنهاء الصراع في اليمن قبل بداية العام الجديد مع إصرار من كيري للعودة لطاولة المفاوضات حول السلام.

في المقابل ، ذكر بيتر سالزبوري وهو باحث في منظمة ” شاتام هاوس ” في لندن أن قدرات واشنطن محدودة من أجل الوصول إلى تسوية ذات معنى سلميا.

وللإشارة ، فإن محادثات السلام اليمنية كانت قد تم تعليقها في 6 أغسطس آب الحالي بدون تحديد موعد أو مكان عودتها.