التخطي إلى المحتوى

تناقلت وسائل الإعلام البريطانية خلال الأيام الأخيرة بعض الأخبار التي تشير إلى دخول المغنية العالمية سيلينا غوميز مصحة للعلاج النفسي، وذلك بعد معاناتها الشديدة من الحزن والالم والانهيار العاطفي الذي تعرضت له مؤخرا إثر علمها بزواج حبيبها السابق المغني الكندي الشهير جاستين بيبر من هايلي بالدوين مؤخراً.

حيث صرح فنان الوشم الخاص بالنجمة الأمريكية سيلينا غوميز كيث مكوردي بأنها كانت في حالة نفسية جيدة، ولكنها قررت الابتعاد عن ضغوطات العمل التي تعرضت لها، والدخول إلى المصحة للتعافي والاعتناء بنفسها وبصحتها، خاصة بعد فترة الحزن والالم العصيبة التي أصيبت بها خلال الفترة الأخيرة بسبب زواج حبيبها السابق جاستين بيبر.

يذكر أن النجمة العالمية سيلينا غوميز كانت تربطها علاقة حب عاطفية قوية بين نجم الغناء العالمي جاستن بيبر ولكنها انتهت بسبب عدم موافقة عائلة سيلينا لاستمرار هذه العلاقة، وبعدها بفترة قليلة تزوج جاستين بيبر من هايلي بالدوين مما جعل سيلينا تدخل في حالة من الانهيار العاطفي الشديد أدت إلى دخولها المستشفى واصيبت بانخفاض في خلايا الدم البيضاء.