التخطي إلى المحتوى

ساعات هي الوقت المتبقي لتحتفل الأمة بعيد الفطر المبارك الذي ينتظره المسلمين عقب قضاء شهر رمضان المبارك والصوم والصلاة وتلاوة القرآن الكريم، وهو ما يجعل فرحة العيد من الأمور الهامة التي تجب على المسلم، وتبقى صلاة العيد من السنن التي تجب على المسلم والمسلمة أيضا، ومع استمرار آخر أيام شهر رمضان المبارك، نردد اليوم دعاء اليوم التاسع والعشرون من رمضان.

دعاء اليوم التاسع والعشرون من رمضان

دعاء اليوم التاسع والعشرون من الأدعية الروحانية التي يرددها المسلم على مدار اليوم، والتي يطلب به المؤمن الرحمة والرزق، وتطهير القلوب ، وهي من المطالب الهامة التي يجتهد فيه العبد إلى ربه في آخر أيام شهر رمضان الكريم وله الكثير من الفوائد لعلها اليوم هي ليلة القدر، والتي مازالت من الليالي المباركة الغير معروف موعدها تحديدا وفقا لما اختلف عليها العلماء حول موعدها الرسمي.

يردد الدعاء على مدار اليوم، كما لا يرتبط أي يوم من أيام الشهر الكريم بدعاء محدد فهي من العلاقات الخاصة التي تربط بين العبد وربه يدعو فيه المسلم مايشاء من أدعية أو أمنية إلى ربه، ولكل هذه الأدعية من الأدعية المحببة لقلوب المسلمين، ويرددها الكثير ين طوال الشهر الكريم، ومع هذا التقرب من الله سبحانه وتعالى مازالت المساجد تفتح أبوابها إلى المعتاكفين والتي تصل أعدادها إلى المئات من المساجد على مختلف المحافظات على مستوى الجمهورية.

دعاء اليوم التاسع والعشرون