التخطي إلى المحتوى

فقد الوسط الفني والعالم العربي نجمة ذهبية قدمت الكثير لوطنها أعمال فنية خالدة سوف يتذكرها شعبها، ووثقت العديد من الأحداث والشخصيات التي أثرت في تاريخ مصر منها انتصارات أكتوبر وتجسيد شخصية المناضلة جميلة بو حيرد، وهي النجمة الكبيرة ماجدة الصباحي.

عفاف عبد الرحمن الصباحي الشهيرة بـ ماجدة لفظت أنفاسها الأخير صباح اليوم داخل منزلها دون أن تعاني من أي مرض، وذلك عن عمر يناهز الـ 89 عاماً، تاركة خلفها رصيد وتاريخ حافل بالأعمال الفنية والتاريخية والدينية التي غيرت وجه التاريخ.

أما عن حياة النجمة ماجدة الصباحي فكانت مثيرة للجدل، فهي لم تتزوج سوى مرة واحدة من النجم الوسيم صاحب العيون الجذابة الطيار الراحل إيهاب نافع، وأنجبت منه ابنتها الوحيدة الفنانة غادة نافع.

ولكن لم تستمر الزيجة كثيرا وقررت ماجدة الانفصال عن حبيبها بسبب غيرتها الشديدة عليه، ولكن قبل زواجها منه تم خطبتها على الفنان سعيد ابو بكر، ولن لم تستمر الزيجة طويلاً وتم فسخها فوراً دون ذكر أي أسباب وقتها، وبعدها قرر سعيد ابو بكر أن لا يتزوج على الإطلاق.

كما أن النجم دنجوان السينما المصرية رجدي أباظة وقع في حب الجميلة ماجدة الصباحي، وتقدم بالفعل لخطبتها ولكن طلبه جاء بالرفض من قبل أهلها، وذلك بسبب تعدد علاقاته النسائية وقتها.