التخطي إلى المحتوى

في الساعات الأولى من صباح أمس رحل البلياتشو الفنان هيثم أحمد زكي نجل الإمبراطور أحمد زكي عن عمز يناهز الـ 35 عام بعد أن أصيب بهبوط شديد في الدورة الدموية أودت بحياته إلى مثواها الأخير، ومنذ اعلان الخبر والجمهور يعيش حالة من الحزن والأسى الشديد إثر غياب الفنان الشاب عن الحياة وحيداً يتيما بمنزله في منطقة الشيخ زايد.

وأصدرت نقابة المهن التمثيلية بيانا توكد فيه أن جنازة المغفور له الفنان هيثم أحمد زكي ستقام عقب صلاة الظهر من مسجد مصطفى محمود، ولكن تم تاخير صلاة الجنازة لأسباب كشفها نقيب الممثلين أشرف زكي، وقال أنه لم يجد أحد من أهل هيثم لاستلام جثمانه، مما تسبب في تأخير الجنازة أنه حصل على موافقة من المستشفى لاستلام هو الجثمان بنفسه.

وحرص على حضور جنازة الفنان الشاب هيثم أحمد زكي عدد كبير وحاشد جداً من النجوم والفنانين أصدقائه وأصدقاء والده الراحل أحمد زكي، من أبرزهم النجم محمد هنيدي، وإلهام شاهين، والرياضي أحمد شوبير، ومحمد عادل إمام، وعمر متولي، وأحمد السعدني.

هذا بالإضافة إلى تواجد خطيبته خبيرة الطاقة المعروفة انجي سلامة، والفنانة الشابة صديقة عمره ناهد السباعي، والنجمة زينة رضا، ودينا الشربيني، ووفاء عامر، وآيتن عامر، والفنان القدير رشوان توفيق، ودلال عبد العزيز، ومنى عبد الغني، وباسم سمرة.