التخطي إلى المحتوى

كشفت بعض المصادر الصحفية عن تفاصيل الوعكة الصحية الشديدة التي تعرضت لها النجمة المصرية شيرين عبد الوهاب عقب انتهاء حفلها الأخير التي أحيته في المملكة العربية السعودية احتفالا باليوم الوطني السعودي الـ 89.

وتشير تلك التقارير إلى أن النجمة شيرين عبد الوهاب صرخت في السيارة عقب انتهاء حفلها في جدة بالسعودية لكي تتجه إلى الفندق المفيمة فيه، وجاء صراخها في السيارة من شدة آلام بطنها التي أصيب به بشكل مفاجئ وشعورها بالغثيان لتعود من جديد شائعات حملها من بعد نفيها لهذه الشائعات بنفسها.


ومن شدة الألم التي أصيبت به النجمة شيرين عبد الوهاب اضطرت لأن تطلب هي وزوجها الفنان حسام حبيب من القائمين على حفلها من شركة روتانا لإحضار طبيب يفحصها، وبالفعل تم توجه شيرين مباشرة إلى طواري أحد المستشفيات، ولم تكشف التقارير تفاصيل مرضها حتى الان.