التخطي إلى المحتوى

أعلنت مغنية البوب البريطانية أديل عن انفصالها بشكل رسمي عن زوجها سايمون كونيكي بعد زواج استمر لثلاث سنوات، وقصة حب دامت لأكثر من عشرة أعوام.

وأعلنت أديل عن انفصالها عن زوجها سايمون كونيكي من خلال بيان أصدرته صباح أمس السبت وقالت أنها قررت الانفصال عن زوجها مع الاحتفاظ بعلاقتهما الودية مع بعضهما، وذلك من أجل طفلهما الوحيد “أنجيلو”.

وأكدت أديل انها هي وزوجها مازلا ملتزمان بتربية طفلهما “أنجيلو” مع بعضهما بكل حب حتى لا تتأثر نفسية الطفل الذي يبلغ من العمر سبع سنوات، ولكي لا يشعر بأي تغيير بين زواجهما وانفصالهما.

ويذكر أن الفنانة والمطربة العالمية أديل كانت تواعد سايمون كونيكي منذ عام 2011 وأنجبا طفلهما الوحيد في عام 2012، وتزوجا الثنائي بشكل سري في عام 2016، وذلك بعدما أعلنت عن خبر زواجها في حفل توزيع جوائز الجرامى Grammys 2017.

وأديل تعتبر من المغنيات العالميات التي لا تحب التدخل في حياتها الشخصية وتكره تسليط الضوء عليها، لذلك كان من النادر أن تتواجد مع زوجها في حفلات الجوائز والمناسبات.

ومن جهة أخرى، حققت النجمة البريطانية أديل نجاحا كبيرا بآخر البوم لها “25” الذي صدر في عام 2015 والذي حققت من خلاله أرقاما قياسيا وأصبح من أكثر الألبومات مبيعا.