التخطي إلى المحتوى

التقطت عدسات الكاميرات التركية المزيد من الصور ومقطع من الفيديو الذي يرصد لحظة خروج الفنانة التركية فهرية أفجين برفقة زوجها الفنان التركي بوراك أوزجيفيت، من أحد المستشفيات الكبرى باسطنبول، وظهرا الثنائي وهما يحملان مولودهما الصغير “كاران”.

وظهر بالفيديو مجموعة من الصحفيين وهما يجتمعون حول النجمين برفقة طفلهما حتى يلتقطا لهما بعض الصور، وإجراء حديث صحفي معهما، وتحدث الفنان بوراك أوزجيفيت وقال أن مولوده الصغير جميل للغاية والأمور كلها على ما يرام.

في حين أكدت فهرية أفجين أن طفلها يتمتع بصحة جيدة وأنه طفل طبيعي للغاية، خاصة أنه ظل في المستشفى لمدة يومان كإجراء احترازي بعد أن وضعته والدته ولادة طبيعية منذ أربعة أيام، ثم تحركت العائلة الصغيرة لكي تصعد السيارة.

حيث قام بوراك أوزجيفيت بوضع الطفل في المقعد الخلفي من السيارة، في حين صعد هو وزوجته في المقاعد الأمامية، وغادرا المكان سريعاً.

ويذكر أن الثنائي الأشهر في تركيا فهرية أفجين وبوراك أوزجيفيت استقبلا مولودهما الأول كاران يوم الأحد الماضي بعد أن خضعت فهرية لولادة طبيعية، وحرص زوجها على الوقوف بجانبها طوال فترة ولادتها ولك يتخلى عن وجوده معها أبداً.