التخطي إلى المحتوى

في صباح أمس السبت رحل عن عالمنا الفنان المصري مصطفى الشامي بعد صراع مرير مع المرض عن عمر يناهز 74 عاما، وذلك بعد أن تعرض لغيبوبة استمرت لعدة أيام، وتم احتجازه في مستشفى الجوي التخصصي بمنطقة التجمع الخامس قبل أن يتوفى.

وأعلنت زوجته عن وفاة الفنان مصطفى الشامي من خلال رسالة مؤثر تحمل كلمات مبكية للغاية، وقبل أن يتعرض الفنان مصطفى الشامي لهذه الغيبوبة التي تسببت في احتجازه بالعناية المركزة بمستشفى الجوي التخصصي، كان يتابع العرض المسرحي”شهد الصبار” الذي أقيم في يوم 29 من يناير الماضي.

وشارك الفنان الراحل مصطفى الشامي مجموعة من الصور التي تم التقاطها ظاهر العرض المسرحي عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي على الفيس بوك، معبراً عن سعادته بحضور هذا العرض.

ويذكر أن الفنان الراحل مصطفى الشامي كان يعمل أستاذاً لمادة المحاسبة في جامعة الزقازيق، وكان أيضاً حاصل على الدكتوراه، وإلى جانب ذلك قدم مصطفى الشامي عدد مميز من الأعمال الفنية الدرامية والسينمائية من أبرزها فيلم “أبو العربي وصل” مع هاني رمزي.

بينما آخر أعمال الممثل الراحل مصطفى الشامي كانت من خلال المسلسل الكوميدي “واكلينا والعة” الذي عرض في شهر رمضان الماضي، ومسلسل “مأمون وشركاه” في رمضان 2016، هذا إلى جانب مشاركته في فيلم “حلاوة روح”، وفيلم “الصفعة”.