التخطي إلى المحتوى

فقدت النجمة التركية هاندا ارتشيل بطلة مسلسل “الحب لا يفهم من الكلام” والدتها منذ أيام قليلة اثر إصابتها بمرض السرطان اللعين، وخلال مراسم الجنازة تواجد زميلها الذي شارك هاندا بطولة المسلسل النجم التركي بوراك دينيز، ولفت الأنظار بحضوره وبكائه الشديد وربما انهياره بشكل مفاجئ على الرغم من أن علاقته بوالدة هاندا تكاد تكون منعدمة.

 

حيث رصدت عدسات الكاميرات مجموعة من الصور للنجم التركي بوراك دينيز وهو يبكي بحرقة في جنازة والدة زميلته الفنانة التركية هاندا ارتشيل، مما أثار عدد من التساؤلات حول سر بكائه بهذه الحرقة التي فطرت قلوب الكثيرين، خاصة وأنه لم يوجد احد يبكي بهذا الانهيار من عائلة الراحلة سوى ابنتها.

وتبين من بعض الأشخاص المقربين من الفنان بوراك دينيز أن سر بكائه لهذا الشكل الذي أثر في قلوب الحاضرين هو ان ان والدته توفت بنفس المرض السرطان الذي كانت تعاني منه والدة زميلته الممثلة هاندا ارتشيل، ولذلك فقد تذكر والدته الذي توفت وهو في مرحلة طفولته كما صرح من قبل، وأكد أنه يفتقد إلى والدته كثيرا، متمنيا أن تكون على قيد الحياة الآن لكي ترى نجاحه وشهرته الذي حققها مؤخرا.

ومن جهة أخرى، فإن الفنان بوراك دينيز حقق شهرة كبيرة من خلال دوره في مسلسل “الحب لا يفهم من الكلام” مع زميلته الممثلة التركية هاندا ارتشيل.