التخطي إلى المحتوى

صدمة كبيرة عاشها الوسط الفني مساء أمس الثلاثاء عندما أشبع خبر وفاة مخرج فيلم “بحب السيما” أسامة فوزي بعد صراع مرير مع المرض.

ترك أسامة فوزي عالم الفن والإخراج وانتقل إلى مثواه الأخير بعد معاناته مع المرض، وفارق عالمنا عن عمر يناهز 58 عاما وسط حالة من الذهول والحزن الشديد على فراقه.

وحرص عدد كبير من نجوم الفن على أن ينعوا المخرج المصري أسامة فوزي بعد وفاته أمس ببعض الكلمات المؤثرة على حساباتهم الشخصية بمواقع التواصل الاجتماعي، منهم الفنانة منى هلا، وهند صبري، وانجي علي.

والمخرج أسامة فوزي اشتهر بتجربة إخراجه لفيلم “بحب السيما” للنجمة ليلى علوي، ومحمود حميدة، كما أنه قام بإخراج عدد من الأفلام السينمائية منها فيلم “بالالوان الطبيعيه”، و”عفاريت الاسفلت”، و”مرسيدس”.

والمخرج أسامة فوزي كان متزوجا من الممثلة سلوى خطاب، ولكنهما انفصلا بعد مرور ثلاث سنوات من الزواج، وكان من المفترض أن يخرج اول عمل درامي له “دم مريم” خلال الأيام المقبلة بعد تأجيله بسبب ظروفه الصحية المتدهورة، إلا أنه فارق الحياة وتوفى عن عمر يناهز 58 عاما.