التخطي إلى المحتوى

تداول موقع Express البريطاني بعض التسريبات التي تلمح بقسوة دوقة ساسكس ميغان ماركل مع موظفي القصر الملكي، مما جعل الموظفين بإطلاق لقب سري ينعتوها به بسبب أسلوبها الغير محتمل والقاسي معهم.

حيث ذكر الموقع بأن موظفي القصر الملكي عبروا عن معاملة ميغان ماركل القاسية معهم، مما جعلهم يطلقون لقب “الدوقة الصعبة”، وهذا بسبب أسلوبها الجاف وطريقتها الصعبة معهم، وطلباتها الكثيرة التي تطلبها منهم بشكل متواصل.

كما وذكر الموقع بأن ميغان ماركل هي السبب في استقالة ميليسا توابتي الذي دفعتها إلى البكاء بسبب طلباتها الكثيرة في وقت واحد، كما وأشيعت بعض الأخبار باقتراب استقالة ومغادرة الموظفة سامنتا كوهين التي استمرت في العمل في القصر لأكثر من 17 عام، ولكنها سوف تنتظر أن تضع دوقة ساسكس لطفلها الأول في ربيع العام القادم.

ويذكر أن ميغان ماركل زوجة الأمير هاري طلت مؤخرا في حفل توزيع جوائز الأزياء البريطانية بفستان اسود طويل مكسوف الكتف والظهر مما أثارت له حالة من الجدل الشديدة لأنها تكسر القواعد ابمبمية التي تنص بعدم ارتداء نساء القصر لهذا التصميم من الفستانين.