التخطي إلى المحتوى

في وسط كل هذه الضجة الكبيرة التي تعيشها الفنانة المصرية رانيا يوسف بسبب اطلالتها الجريىة في الحفل الختامي لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته ال40، والتي أدت إلى محاكمتها الشهر القادم بتهمة ارتكاب الفعل الفاضح، فهي تحتفل اليوم بعيد ميلادها ال45.

حيث ردت الفنانة رانيا يوسف على إحدى متابعيها عبر صفحتها الرسمية على الإنستجرام بكل جرأة، عندما اتهمها متابعها بالحفاظ على مكانتها وتقدمها بالسن، لترد عليه كاشفة عن عمرها الحقيقي وأنها سوف تتم عامها ال45 اليوم الموافق 1 من ديسمبر.

ويذكر أن الفنانة رانيا يوسف من مواليد ديسمبر عام 1973، ودرست بجامعة القاهرة الأدب الإنجليزي، وبدايتها كانت في عالم التمثيل منذ عام 1993، واشتهرت بدورها الرائع بمسلسل “عائلة الحاج متولي” مع النجم الراحل نور الشريف.

وبعد أن تم تحديد محاكمتها للشهر القادم الموافق 12 يناير 2019، بعد أن تقدم الكثيرين من المحاميين وطلب العديد من الإعلاميين بضرورة محاكمة الفنانة رانيا يوسف بتهمة التحريض على الفسق والفجور، وتخالفها لمعايير وقوانين اخلاق المجتمع المصري، فإنها ترد على الجميع وتعتذر لكل أسرة مصرية عن اطلالتها المثيرة، كاشفة بأنها لم تقصد الظهور بشكل يثير غضب الكثيرين الذين اعتبروا بأن الفستان غير لائق.