التخطي إلى المحتوى

تعرض نجم الجيل تامر حسني للعديد من الانتقادات بعد حلقته التي سجلها مع الإعلامية اسعاد يونس في برنامجها الشهير “صاحبة السعادة” بموسمه الثاني عبر شاشة تلفزيون dmc، والذي تحدث من خلالها عن علاقته بزوجته المغربية بسمة بوسيل، وكيف تعرف عليها.

حيث صرح النجم والسوبر ستار تامر حسني بأن بسمة بوسيل كانت من إحدى معجباته وظلت تحتفظ بصوره وبوستراته داخل غرفتها قبل أن تصبح زوجته، مضيفا إلى أنها كانت تهوى الغناء والفن وذلك بهدف الوصول إليه، قائلا بأنها كانت تعتبر نفسها خطيبته قبل أن تتعرف عليه!

وعلق الجمهور على حديث تامر وقام رواد مواقع التواصل الاجتماعي بتداول صورة قديمة لبسمة بوسيل قبل أن تصبح زوجة النجم تامر حسني وهي من داخل غرفتها، وظهرت فيها وهي تقف وخلفها حائط ملصق عليه العديد من صور النجوم والمشاهير العالميين، دون أن يوجد أي صورة لتامر.

وهذا دفع الجمهور بالتساؤل حول القصة التي رواها تامر في حلقته مع اسعاد يونس، هل هو يخادع الجمهور؟ أم أن بسمة بوسيل هي الذي خدعته؟ عندما ادعت بأنها كانت تعشقه قبل أن تتعرف عليه وكانت تحتفظ بصوره وتعلقها داخل جدران غرفتها.

يذكر أن النجم تامر حسني تزوج من المغربية بسمة بوسيل في عام 2012، وأنجب منها طفلتين تاليا وأمايا، ورزق بطفل جديد اسمه آدم خلال الشهر الماضي.