التخطي إلى المحتوى

حالة من الغضب الشديدة يعيشها زعيم الكوميديا عادل امام خلال هذه الفترة بسبب المشاكل الكبيرة التي تتعلق بمسلسله الجديد الذي من المقرر الخوض به الموسم الرمضاني المقبل لعام 2019.

فبعد رفض نقابة المهن التمثيلية سيناريو مسلسل عادل امام الجديد الذي يجسد من خلاله شخصية طبيب نفسي لرئيس جمهورية، يطلب ابنه المخرج وصاحب شركة إنتاج المسلسل رامي إمام من الزعيم بتخفيض أجره نظرا للظروف الصعبة التي تمر بها شركات الإنتاج هذه الفترة.

حيث ذكرت بعض التقارير الصحفية أن رامي إمام حاول إقناع والده الزعيم عادل امام بتخفيض أجره هذا العام حتى أن يستطيع بيع المسلسل لأي قناة تلفزيونية التي تلزم تنفيذ بروتوكول الموقع بين القنوات الفضائية، والذي يلزم كافة القنوات بعدم شراء أي مسلسل درامي تتعدى قيمته 70 مليون جنيه كحد أقصى.

وأضافت بأن زيادة أجر الزعيم عادل امام سوف تتسبب في رفع ميزانية المسلسل، وبالتالي من الصعب تسويقه، وواجه الزعيم هذا الأمر بالرفض مهددا لابنه رامي امام بالانسحاب من دراما رمضان لعام 2019 حتى أن تنتهي الأزمة المالية.